6 أطعمة تجنبيها أثناء إرضاع طفلك

الى كل أم احذري تناول بعض الأطعمة التي لا تناسب رضيعك أبداً فقد يكون رضيعك أكثر حساسية لها تسبب لها المشاكل و الأمراض. فما أهم تلك الأطعمة التي عليك تجنبها؟ تابعي هنا قراءة هذا المقال و تعرفي على بعض الأطعمة التي يجب عليك تجنبها أثناء الرضاعة الطبيعية

لابد لكل أم مرضعة أن تهتم بصحتها و صحة طفلها الرضيع، فصحة الرضيع هي من صحة الأم. و لا شك أن تناول وجبات و أطعمة غذائية متوازنة غنية بالفيتامينات و المعادن، الفيتامينات و الألياف الغذائية يضمن لك صحتك و صحة طفلك الرضيع. و لا تنسي أن طفلك يحتاج الى غذاء صحي متوازن لينمو جسمه بأفضل صحة. فاحذري ما تأكلين أثاء رضاعة طفلك و تجنبي الأطعمة التالية أثاء الرضاعة الطبيعية.

هل أنجبتي طفلك الأول و ليس لديك الخبرة الكافية للعناية بصحة طفلك؟

بعد إنقضاء فترة الحمل 9 شهور و إهتمامك بصحتك و صحة جنينك، تقع عليك الأن مسؤولية حماية طفلك الرضيع و الحرص على صحته. لا تقلقي عزيزتي فأول تجربة عادة ما تكون صعبة و تحتاج لبعض الصبر لكسب الخبرة لاحقاً. إن كنت قد أنجبتي طفلك الأول و تريدين حمايته و العناية بصحته فعليك أولاً أن تعرفي أن هناك بعض الأطعمة التي قد تكون ضارة بصحة رضيعك في حال تناولتيها. سنقدك لك أهم الأطعمة التي عليك تجنبها أثناء إرضاع طفلك و خاصة في الأشهر الأولى.





أهم الأطعمة التي ينبغي تجنبها أثناء الرضاعة الطبيعية

1. السمك

كيف يؤثر السمك على صحة رضيعك و كيف يكون ضار له؟

نعلم أن السمك مغذي و مفيد و لكن هناك حالات خاصة توجب تجنب تناول بعض أنواع السمك. فقد يشكل تناول الأم المرضعة لبعض أنواع السمك كسمك القرش مثلاً تأخرًا وضرراً في نمو رضيعها، تلف الدماغ و ذلك  لاحتواء السمك على مادة الزئبق و الذي قد يكون خطراً يهدد الطفل الرضيع. تنتقل مادة الزئبق للطفل بواسطة حليب أمه.

ما أفضل أنواع السمك التي يمكن للأم المرضعة تناولها؟

في المقابل يمكن للأم المرضعة أن تتناول أنواع أخرى من السمك كسمك السلمون، التونة، السردينة، الماكريل و الروبيان أيضاً فهي تحتوي على كميات قليلة من الزئبق.

ما أفضل الأطعمة التي أحصل منها على الأوميجا 3 و تكون بديلة للأسماك؟

يمكنك الحصول على الأوميجا 3 من مصادر أخرى قد تكون بديلة عن المصادر البحرية مثل بذر الكتان، الجوز، الصنوبر، فول الصويا، الحليبن البيض و الزبادي بأنواعه، و بذور عباد الشمس.

 

السمك ضار بصحة الطفل الرضيع

 

2. المكسرات

كيف يؤثر تناول المكسرات على صحة رضيعك و كيف تكون ضار له؟

البعض منا قد يتحسس من المكسرات بمختلف أنواعها؛ لذلك على الأم المرضعة توخي الحذر و الابتعاد عن تناول ما يُثير حساسيتها من المكسرات و ملاحظة علامات ظهور الحساسية.المكسرات تسبب حساسية للطفل الرضيع

 

3. الثوم

كيف يكون الثوم ضار بصحة الطفل الرضيع؟

قد يتسبب مذاق الثوم في امتناع طفلك عن الرضاعة و بشكل نهائي و بالتالي يؤثر على صحة و نمو طفلك لابتعاده عن الرضاغة الطبيعية و عن ابتعاده عن حليب أمه. لكن بإمكان الأم المرضعة أكل الثوم قبل 2- 3 ساعات من موعد رضاعة طفلها.تجنبي الثوم أثناء رضاعة طفلك

4. الملفوف و القرنبيط

كيف يكون القرنبيط ضار بصحة الطفل الرضيع؟

أي خضار مسببة للنفخة و الغازات كالفلفل، الملفوف و القرنبيط أيضاٌ قد تسبب انتفاخ لطفلك الرضيع و تتسبب أيضاً في اطلاق الغازات من طفلك و قد تؤدي الى ألم في بطن طفلك الرضيع و ابتعاده عن الرضاعة الطبيعية.القرنبيط يسبب مشاكل في الرضاعة الطبيعية

5. القهوة والشاي





القهوة ضارة بصحة الأم و الطفل الرضيع!

مشروب القهوة والشاي غني بمادة الكافيين و المنبهات لذا احذري من شرب القهوة، الشاي و الصودا، المشروبات الغازية بكثرة فترة رضاعة طفلك. حيث أثبتت الدراسات أن شرب الكافيين و الصودا يسبب تأخر في نمو طفلك و يزيد من نقص الكالسيوم، الماء و السوائل في جسمه مما يسبب له هشاشة العظام و الكساح في بعض الحالات بجانب تأثيره على مستواه العقلي.

شرب الام القهوة ضار بصحة الرضيع

6. الحمضيات

هل الليمون يبعد طفلي عن الرضاعة الطبيعية؟

كما تقول إحدى السيدات بأنها تعاني من حبها للحمضيات من ليمون و برتقال فلا يمر يوم عليها إلا و كانت تتناول أي نوع من الحمضيات و قد كانت تعيش تجربة أمومتها الأولي، كانت تهتم بصحة طفلها جيداً و لم تعوده إلا على الرضاعة الطبيعية. لكنها لاحظت إبتعاد طفلها و تجنبه لصدرها و الرضاعة الطبيعية بدون أي سبب واضح و عندما طال الأمر استشارت طبيب مختص و قد علم أن سبب إبتعاد طفلها عن الرضاعة هو شراهة الأم لتناول الليمون و الحمضيات بشكلٍ عام. و وضح لها أن الإفراط في تناول  الليمون، البرتقال و الجريب فروت أيضاً يتسبب في ظهور الحساسية لدي بعض الأطفال الرضع و يتسبب أيضاً في تهيج المعدة و تقرحها مما يؤدي الى ابتعاد طفلك عن الرضاعة الطبيعية وعن حليب أمه.الحمضيات تسبب حساسية للطفل الرضيع

نصائح هامة للأم المرضعة

  • احرصي دوماً على تناول غذاء صحي متوازن غني بالفيتامينات، المعادن، الأملاح، الألياق الغذائية و الأحماض الدهنية.
  • اختاري الأطعمة الغنية بالحديد، الكالسيوم، فيتامين C، البروتينات مثل البقوليات، العدس، الحبوب الكاملة، الخضار الورقية، الألبان، البيض، اللحوم بجانب العصائر الطبيعية و حليب الصويا.
  • تناولي الأطعمة الغنية بفيتامين B12 الهام لصحة و نمو دماغ طفلك بالطريقة الصحية.
  • طفلك يحتاج الى الفسفور، الكالسيوم و فيتامين D الذي يجنبه هشاشة العظام و الكساح.
  • تجنبي تناول أكثر من 2 فنجان صغير من القهوة و الكافيين حتي لا تشكل ضرراً على صجتك و صحة رضيعك.
  • انتبهي على ما تأكلين و انتبهي على صحة طفلك فبعض الأطعمة تسبب الحساسية، طفح جلدي، إسهال لدى طفلك الرضيع.

أترك ردا

إظهار
إخفاء